التطور في علم الجراحة

تمثل جراحة المناظير التطور في علم الجراحة، كما هو التطور في باقي العلوم، كالطيران في المواصلات والهاتف المتنقل في الاتصالات.

استهدف التطور النقاط الحيوية المؤثرة في وضع المريض لأي عملية جراحية وهي:

حجم الشق الجراحي

التعامل اللطيف مع الأنسجة

التروية المائية

النزف الدموي

التعقيم الجراحي

تمثل هذه النقاط مبادئ هالستيد ( Halsted Principles) في الممارسة الجراحية السليمة.