س: هل تحسن جراحة السمنة من نوعية الحياة؟

على الرغم من مخاطر الإصابة بالأمراض والوفيات المرتبطة بجراحة السمنة، تشير التقارير القليلة التي تتضمن متابعة للمرضى الذين يخضعون لهذه الإجراءات إلى تحسن عام في نوعية الحياة. والأكثر إقناعا من هذا الاستنتاج هو أن معظم الأشخاص الذين خضعوا لهذه الإجراءات، على الرغم من مضاعفاتهم وصعوباتهم بعد العملية الجراحية، يشيرون إلى أنهم سيخضعون للإجراءات مرة أخرى إذا لزم الأمر.